الرئيسية » سياسة ومجتمع » حوادث وأمن »

الرعي الجائر يعزو البحر بسيدي إفني

تفاجأ العديد من رواد شاطئ سيدي إفني هذا الصباح  بقطيع من الماشية يتسكع بشاطئ المدينة، واستغرب الناس من جدوى تواجد القطيع بالشاطئ، وعبر شهود عيان لموقع “نون بوست” أن القطيع جاء من اسفل القنطرة حيث يتواجد بعض الأعشاب وعندما التهمها اتجه صوب الشاطئ بحثاً عن استجمام رعاته.

للإشارة فإن العديد من الشكايات تلقاها الموقع طيلة الأسابيع الماضية من عودة ما يسمى الرعي الجائر، ولا يزال الرأي العام المحلي يتذكر أحداث السنة الماضية بجماعة أربعاء الساحل حيث وقعت اشتباكات بين الساكنة والرعاة، مقابل تصريح أحد الرعاة أنه يفضل المرور بالشاطئ اجتنابا للزحام والفوضى التي قد يسببها القطيع بالمدينة.

مشاركة الخبر مع أصدقائك

تعليق واحد

  1. رايان: 2020/01/05 1

    حسبنا الله ونعم الوكيل هدا ليس مقبول

أكتب تعليقك