طبيبة في القطاع الخاص تُنقذ حياة نساء تزنيت وسيدي إفني في مستشفى عمومي بالمجان … من يعترف لها بالجميل؟

 

الدكتورة سعيدة هواس

 

سعيد الكرتاح: تغيرت نيوز من تيزنيت

الإعلام والصحة

كثيراً ما يتحدث الإعلام عن ما يـُعاني منه القطاع الصحي بالمغرب عموماً، والمناطق القروية المهمشة بالخصوص، إقليمي تيزنيت وسيدي إفنـي نموذجاً، وكثيراً ما انتقد الإعلام الوضع الصحي وبعض الممارسات اللا أخلاقية لبعض الأطر الصحية العاملين بالقطاع العام، والمتاجرة في صحة الفقراء بالنسبة للقطاع الخاص.

غير أن ما تجاهله الإعلام أو يتجاهله بمدينة تيزنيت نموذجــاً، نموذج طبيبة رمز الوطنية والانسانية والكفاءة، تلك الطبيبـة التي تعمل في القطاع الخاص وتُنقذ حياة النساء الحوامل في القطاع العمومي بالمجان وبدون مقابل، دكتورة اخصائية في أمراض النساء والتوليد. عُرِفت بحبها للخير دائما، والتطوع المستمر لمد يد المساعدة للغير، فشهدت أعمالها التطوعية على ما قدمته لخدمة الوطن عامة، والحقل الطبي خاصة، حيثُ تطوعت الدكتورة بدون مقابل أكثر من مرة لسد الخصاص المهول الذي كان تشكو منه عدة مستشفيات.

من بين هذه المستشفيات، مستشفى مدينة زاكورة، والتي سبق لها أن التجأت لضوء هاتفها النقال لتوليد النساء فيه. وبمدينة كلميم حيث استنجدت بها المندوبية الإقليمية للصحة عدة مرات لسد الخصاص بدون مقابل، وكانت دائما تستجيب للنداء العاجل منها دون تردد إحساسا منها بالمسؤولية الملقاة على عاتقها، نفس الشيء بأكادير إداوتنان، حيث هناك لم تتوانَ الدكتورة في الاستمرارية على درب العطاء، حيث ضحت بوقتها ومسؤوليات أسرتها لتلبي نداء المسؤولية دائما داخل مستشفى الحسن الثاني.

تطوع طبيبة

إنها الدكتورة سعيـدة هواس، أخصائية أمراض النساء والتوليد، صاحبـة عيادة خاصة بمدينة تيزنيت، التي تعمل في عيادتها وتتطوع لسد الخصاص بقسم الولادة بمستشفـى الحسن الأول بمدينة تيزنيت مجاناً تزامناً مع المعركة ضد “كورونا”، والتي تتطوع طيلة تواجدها بمدينة تيزنيت للعمل بمستشفى الحسن الأول لأزيد من سنة ونصف، وفي هذه الفترة لم يـُسجل بمدينة تيزنيت أي حالة وفاة للنساء الحوامل.

ابنة تارودانت .. أول تعيين

الطبيبة سعيدة هواس، هي من مواليد إقليم تارودانت جهة سوس ماسة، تلقت تعليمها الابتدائي والثانوي بمؤسسة الداخلة بأولاد برحيل، وحصلت على شهادة الباكالوريا عام  1992، فالتحقت مباشرة بكلية الطب والصيدلة بمدينة الدار البيضاء. واجتازت مباراة الأطباء الداخليين بمدينة مراكش، فالتحقت بالمستشفى الجامعي بها عام 2000 كطبيبة داخلية، لتحصل بعدها على دبلوم التخصص في طب النساء والتوليد بكلية الطب والصيدلة بمراكش، ليكون أول تعيين لها بمدينة السمارة كاختصاصية للولادة وطب النساء بمستشفى المدينة، حيث نوهت الساكنة هناك بخدماتها الجليلة. لتستمر في عطائها وتفانيها في خدمة الحقل الصحي بكل جدية، فكانت دائما المنقذ الوحيد لوزارة الصحة لتغطية غياب زملائها في العمل، لدرجة أن ملفها الطبي خالٍ من أي شهادة طبية تبرر غيابها، قبل أن تنتقل إلى مدينة ورززات وطانطان.

10 سنوات من الخدمات الجليلة

الدكتورة سعيدة هواس التي قدمت استقالتها كاختصاصية للولادة وطب النساء من وزارة الصحة سنة 2017 بعد 10 سنوات من الخدمات الجليلة، بعد أن تركت بصمتها المميزة في كل مدينة تحط الرحال بها. حطت رحالها بمدينة تزنيت، حيث فتحت بها عيادة خاصة أواخر عام  2018، حيث أصبحت عيادتها قبلة لكل نساء المدينة هناك، لِمَا لمَسُوه فيها من كفاءة عالية، وتفان قل نظيره، أثبته الطبيبة منذ حلت بالمدينة، خصوصاً تغطيتها للخصاص تطوعياً في الأعياد والمناسبات وأوقات العطل، وجمعت بين عملها في القطاع الخاص وعملها التطوعي في المستشفى الحسن الأول بمدينة تيزنيت، فكانت أول طبيبة تسبحُ ضد التيار بالمدينة، ففي الوقت الذي يلجأ فيها أطباء القطاع العام للعمل بالمصحات الخاصة بالمقابل، تسير سعيدة هواس في الاتجاه المعاكس، وتلجأ هي من القطاع الخاص المربح مادياً إلى القطاع العمومي للعمل تطوعاً خدمة للأم والطفل والإنسانية.

الكفاءات المهنية للطبيبة:

DIPLÔME DE MÉCANIQUE ET TECHNIQUES OBSTETRICALES DE GRENOBLE
دبلوم الميكانيك وتقنيات التوليد في غرينوبل بفرنسا

DIPLÔME D HYSTEROSCOPIE DE L UNIVERSITÉ DE MARSEILLE
دبلوم تنظير الرحم بجامعة مرسيليا

DIPLÔME DE PATHOLOGIE MAMMAIRE DE L UNIVERSITE DE VERSAILLE DE PARIS
دبلوم امراض الثدي بجامعة فيرساي بباريس  
 

 

DIPLÔME DE CHIRURGIE VAGINALE DE L UNIVERSITÉ DE MONTPELLIER
دبلوم جراحة المهبل بجامعة مونبوليي بفرنسا

DIPLÔME DE CHIRURGIE GYNECOLOGIQUE ET MAMMAIRE DE L UNIVERSITÉ DE DIJON
دبلوم جراحة النساء والثدي من جامعة ديجون بفرنسا

DIPLÔME D ECHOGRAPHIE GYNECOLOGIQUE ET OBSTETRICALE DE
دبلوم الفحص بالصدى للنساء و الجنين بجامعة ستراسبورغ

DIPLÔME DE MÉDECINE FŒTALE DE L UNIVERSITÉ DE PARIS
دبلوم طب الاجنة بجامعة باريس

DIPLÔME DE MÉDECINE ET BIOLOGIE DE REPRODUCTION D’UNIVERSITÉ DE PARIS
دبلوم تشخيص العقم و تقنيات الانجاب بباريس      

     

DIPLÔME D IMAGERIE DE LA FEMME DE L UNIVERSITÉ DE MONTPELLIER
دبلوم التصوير الطبي للنساء بجامعة مونبولييه

DIPLÔME DE COLPOSCOPIE ET PATHOLOGIE CERVICO VAGINALE DE L UNIVERSITÉ DE MONTPELLIER
دبلوم الفحص بالمنظار عنق الرحم بمونبولييه

الهجرة نحو بلاد الغربة

رغم توفر مدينة تزنيت على مصحة وحيدة خاصة بالولادة، إلا أن الطبيبة سعيدة هواس لا تعمل بها نظراً لعدم اقتناعها بشروط العمل. وتروج الأنباء أن الطبيبة على وشك مغادرة مدينة تزنيت، لتغير وجهتها  نحو مدينة مراكش، وأخبار أخرى تؤكد تأهبها للهجرة نحو بلاد الغربة (فرنسا)، حيث أبرمت عقداً مع مستشفى بباريس بفرنسا، وإذا تأكد الخبر رسمياً، فستكون خسارة للوطن عامة، ولتزنيت خاصة،  وسـتُحْرَمَ المدينة وهوامشها من خدمات شخصية وطنية ذات كفاءة عالية كرَّسَت حياتها لخدمة بلدها وساكنته بكل تفانٍ وإخلاص، وقلماً يُنْجٍبُ الوطن نظيرا لها.

رسالة إلى المسؤولين عن قطاع الصحة

أمام المشاكل التي يتخبط فيها الحقل الصحي بالمغرب، وما يستدعيه ذلك من تظافر الجهود لحلها، فإننا في موقع تغيرت نيوز الإلكتروني، نهمس في أذن المسؤولين ونقول: “لكِ اللهُ يا وزارة الصحة ما دمتِ تتفرجين على أمثال هذه الكفاءات العظيمة وهي تجمع رحالها نحو بلاد المهجر!!”.

17 تعليق على “طبيبة في القطاع الخاص تُنقذ حياة نساء تزنيت وسيدي إفني في مستشفى عمومي بالمجان … من يعترف لها بالجميل؟

  1. الصبار أمينة

    أتمنى أن لا يكون خبر هجرة الدكتورة سعيدة هواس صحيحا لأنه إن صح ماقلتم فأنا أعلم جيدا قيمة ماسنخسر الدكتورة سعيدة هواس إمرأة مثابرة و عصامية و الأهم هي طبيبة لاتتوقف عن تطوير نفسها و مهاراتها.. للأسف يامغرب ستفقد الكثير بفقدانك طبيبة مثل الدكتورة سعيدة هواس .. لن أستغرب أبدا إن سمعت يوما أنها حققت إنجازا عظيما بإختراع علاج لمرض عضال إستعصى على العلماء و الأطباء يوما ما فهي إنسانة لا تتوقف عن التعلم و البحث بل سأتحصر على بلدي الذي فرط فيها شأنها شأن العباقرة المحكوم عليهم بالشتاة في العالم.. أتمنى أن توفر للدكتورة سعيدة هواس الشروط المناسبة لتبقى في بلدها ووتخدمه.
    أحيي الدكتورة من هذا المنبر أعانها الله

    رد
  2. Amtejar Samira

    ما شاء الله وتبارك الرحمن ، والله مفخرة وعزة لنا ان نسمع مثل هذه المبادرات التي تثلج الصدر و تجعلنا نأمل في مستقبل افضل .
    . Vraiment c’est une femme qui porte haut le flambeau

    رد
  3. بشرى الرامي

    نعم ..هكذا هي..شهامة ومروءة لا تنجر وراء الماديات ..مقبلة بتفان في انجاز مهماتها بضمير قل نظيره..طموحة مقدامة طبيبة الروح والجسد.. بارك الله لها في علمها وذريتها..دام لك يا دكتورة التألق والنجاح وتقبلي اغلى تحايانا

    رد
  4. Infirmière ouarzazate

    كل ما قيل في حق الطبيبة الهواس قليل.اشتغلت برفقتها لسنوات مثال للنزاهة و البساطة و حب الخير للناس خاصة الضعفاء منهم.جازاك الله خيرا.

    رد
  5. سمير بيروك

    تبارك الله على الدكتورة الهواس.نعم الطبيبة. الاتقان و التفاني

    رد
  6. مديوني لطيفة

    الدكتورة سعيدة هواس انسانة ذات شخصية وضمير مهني قل نظيره في زمان الاستبداد هذا.
    اينما حلت وارتحلت تترك سمعة طيبة لذى المستضعفين من النساء اللواتي تحتجن لخدماتها نعلم هدا نحن زملائها في العمل اللدين ازرناها ومارست امام أعيننا العمل التطوعي اليومي وكيفية تعاملها مع المرضى وكيف كانت تمد يد المساعدة للضعفاء من المرضى وفي بعض الأحيان خارج تخصصها، نعلم كل هدا لا ننا ببساطة كنا لسنوات في مراكش وبالمستشفى الجامعي بجانبها في تأدية تلك المهام و نقف على مدى رافتها بالناس.
    كان الله في عونها و وفقها لما في الخير وأمد الله في عمرها وكثر من امثالها

    رد
  7. عتيقة

    اللهم احفظ دكتورنا الغالية وهذا شئ مشرف لنا كمغاربة كل الشهادات التي قيلت في حقها صحيحة زد على ذلك جانبها الإنساني النبيل في غير الجانب المهني بل حتى في العلاقات الاجتماعية

    رد
  8. Yassine

    لك الله يا بلدتي للاسف مثل هذه الاخبار تجعلنا نفقد الامل في غذ افضل .ويستمر مسلسل هجرة الادمغة فالدكتورة ليست دكتورة عادية فهي راكمة من التجربة و الكفاءة مايكفي لتعليم الاف طلبة الطب لكن والله هزلة ووزارة الصحة لمزبلة التاريح ولك الله يا وطني الحبيب

    رد
  9. الحنفي اوالشيخ

    طبيبة في قمة الانسانية والمعاملة الحسنة. بالتوفيق لها.

    رد
  10. الحنفي اوالشيخ

    طبيبة في قمة الانسانية والمعاملة الحسنة. بالتوفيق لها.

    رد
  11. غيورة على الوطن

    والله المفخرة من تواجد متل هده الكفاءات العظيمة في بلادنا الحبيب لاسيما عندما تولد من أبناء الشعب فتحية كبيرة الدكتورة ومن هدا المنبر نناشدها أن لا تتخلى عن أبناء هدا الشعب

    رد
  12. Fatih abdelkebir

    الله أكبر ، الذكتورة سعيدة هواس قمة الانسانية والعطاء المتواصل من أجل الضعفاء والمحتاجين أقسم بالله العضيم أني لم ارى في حياتي أمرأة بتلك الصفات الحميدة والأخلاق العالية وحب الخير لآخرين ، دمت يا دكتورة كالنخلة الشامخة تعطي بلا حدود وفقها الله وأنار طريقها وحفض اولادها وأسعدها اينما حطت بها الرحال .

    رد
  13. رحمة

    ما شاء الله
    جزاها الله خيرا
    ونرجو من العلي القدير أن يكون خبر تغييرها للوجهة غير صحيح،فمدينة تيزنيت خالية من أمثالها أصحاب الضمائر الحية .

    رد
  14. Lauréate sage femme

    نعم الأستاذة نعم الطبيبة والإنسانة كل ما قيل عنها قليل في حقها
    كم اشتقت لك
    جزاك الله خيرا ووفقك لما تحبيه وترضيه

    رد
  15. نجاة

    خالتي وافتخر بها اليوم حققت ما تريده في خدمة الانسانية والعلم اللهم الهمها الصواب ويسر امرها وانا متأكدة انها ستصل الى مبتغاها ومرادها الذي مازالت تسعى اليه واصلي واصلي خالتي فمن سار على الدرب وصل دمت لنا قخرا وقدوة وعونا وسندا فمن عرفك عن قرب لا يخفى عليه مدى طيبوبتك وعطفك على المحتاجين والضعفاء من قريب او بعيد فتحية إجلال واكبار لدكتورة لم يعرف مثلها بعد .

    رد
  16. نجاة

    خالتي مفخرة للوطن عامة وللعائلة خاصة بعزيمتها واجتهادها حققت ماتتمنى في سبيل العلم والانسانية فالذي يعرفها عن قرب يعلم مدى طيبوبتها وحبها للجميع فهي سند وعون لكل من تعرف الجميع يعتمد عليها فيارب كن لها عونا وحافظا فتحية اكبار واجلال امام دكتورة لم يخلق مثلها بعد فيا خالتي انا اشجعك واصلي واصلي فمن سار على الدرب وصل فانت قدوتي

    رد
  17. محمد

    تحية شكر وامتنان، تحية اخلاص وعرفان للدكتورة اللهم احفظها الله بما حفظت بها الذكر الحكيم، حقيقة بلدنا السعيد بحاجة الى مثل هذه الكفاءات نرجو ان تبقى في بلدها لخدمة المواطنين وان يحقق الله امنياتهاويتير ظربها

    رد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *