الرئيسية » ثقافة وفن »

ساكنة سبت النابور من سيدي إفني تحتفل وتـُطالب برأس السنة الأمازيغية عيداً وطنياً

تغيرت نيوز

احتفلت كل من جمعية أيت كرمون للثقافة والرياضة وجمعية آفاق للتنمية والثقافة بمنطقة أيت كرمون جماعة سبت النابور إقليم سيدي إفني، بحفل رأس السنة الامازيغية ءيض ايناير 2969 يوم أمس الأحد 06 يناير 2019، تحت شعار “جميعاً من أجل إقرار رأس السنة الأمازيغية عيداً وطنياً و عطلة رسمية”.

التظاهرة الفنية عرفت مجموعة من الفقرات الموسيقية  الفنية المتنوعة، أحياها كل من مجموعة أيت العاتي، ومجموعة فيصل ارزاف، إضافة إلى كب من الرايس الفنان اين المنطقة عبد الله أو تجاجت، بالإضافة فقرة فكاهية قدمها الثنائي أحمد نتاما ومحمد بودرقة.

وعرف الحفل توزيع بعض الجوائز والشواهد التقديرية وكذا تكريم ابن المنطقة الحاج صالح الكرموني اعترافاً وتقديرا له لما قدمه للمنطقة من خلال نضاله وغيرته على القبيلة ككل فالثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي.

جائزة “أغرمي” كانت من نصيب المقدم والمنشط إبراهيم مرير، وهي الجائزة التي تسعى الجمعيتين، إلى المساهمة في ترسيخ ثقافة الاحتفال برأس السنة الأمازيغية، مع إحياء الثرات الأمازيغي، كما تروم التظاهرة إلى الرفع من مستوى الوعي بالهوية والثقافة الأمازيغية.

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك