الرئيسية » أغراس أغراس »

الوحداني ترد على الوزيرة بنبعيدة: تعليقات عابرة على هامش تصريحات سريعة

“تدوينة على الطائر”

تعليقات عابرة على هامش تصريحات سريعة.

أسباب نزول كتابة هذه التدوينة الخاطفة هي التصريحات العاجلة لمباركة بوعيدة عضوة المجلس الجهوي لكلميم واد نون، حول الحل المقترح لتجاوز أزمة المجلس الجهوي:

  • من باب المسؤولية التاريخية، والشهادة أمام الله والشعب، أنفي نفيا قاطعا كل ما قيل حول أنه كانت هناك لقاءات رسمية بين مكونات المجلس لترجمة كل ما تقولون حول مبادرات التوافق! أو حتى مجرد لقاءات جدية بين أعضاء المجلس الجهوي، اللهم المبادرة المحتشمة التي قام بها كل من عضوي المجلس (بلفقيه عبد الوهاب ومحمد أبدرار)، والتي أجهضها المكتب المسير للجهة، وتعامل معها بعدم اكتراث! أما إذا كنتم تعتبرون نقاشات الهواتف المحمولة ولقاءات الصدف في المقاهي و المناسبات! هي التزامات مسؤولة فذلك شأن أخر.
  • ما نسجله ويشهد عليه أيضا متتبعو هذه المهزلة كلها، هو تصريحات إعلامية وتواصلية وفايسبوكية متوالية في (القصابي، مراكش، أكادير، كلميم) حول أن فريقكم متشبث بمواقفه، واستمرار في الطعن في فريق المعارضة عمليا، وسب وقذف وتشهير … فهل هذا هو التوافق الذي تتحدثين عنه؟!! في حين أننا نحن طيلة مدة التوقيف التزمنا الصمت واحترامكم، رعيا للصالح العام ومصلحة ساكنة الجهة ومصالح الدولة العليا، لتنجيح مسلسل بناء جهوية يراهن الجميع عليها، لتحقيق التنمية المرجوة، ودفاعا عن مقدسات الوطن، ومن باب أيضا أن يتغير سلوككم وتنتقلوا حقيقة وجديا من مقام تفعيل ما تدعون وندعوا وتدعوننا إليه من توافق، إلى تنزيل حقيقي لكل ما تصرحون به! لكن تبين لنا أن ما تقولون حول مبادرات التوافق هو مجرد تصريحات للاستهلاك الإعلامي.
  • عودا إلى ندوتكم السريعة، كيف يعقل أن تكون تصريحاتكم محملة بكل هذا المنسوب من الاستعلاء والغرور والإملائية في كل الاتجاهات: أوامر للدولة والداخلية والعدل بعدم حل المجلس الجهوي وبعدم العزل وبعدم إعادة الانتخابات. وإملاءات لأعضاء المجلس الجهوي كله بتحديد التشكيلة المنتظرة وفقا لرغباتك: الرئاسة لك وبالضمانات، كأن رئاستك مقدسة وأن حزبك قدر منزل يجب حتما أن يكون هو المسؤول عن المرحلة! وكأن لحزبك أغلبية مطلقة، وكأن الأحزاب الأخرى هي ملحقات وفروع لحزبك! هل هذا هو التوافق الذي تنادين به؟!! التوافق هو التراضي الجماعي بين كل مكونات المجلس الجهوي، أن نجلس كلنا أو من تم التفويض له بذلك بين الطرفين، كما تقتضي أصول الديمقراطية، و ليس مجرد كلام للاستهلاك في مقر حزب أو في هاتف أو في مقهى !!!
  • أنا شخصيا لن يسجل علي التاريخ أنني سأكون طرفا في أي تخريجة لتصفية حساب حزبي مع أي كان. لن يسجل علي التاريخ أنني سأجعل من عضويتي في المجلس الجهوي ورقة توظف مباشرة وغير مباشرة في حساب صراعات وزارة تعرفها أمباركة. عضويتي كانت من أجل مصلحة الجهة وساكنتها ومصلحة الوطن حتى ألقى الله بوجه حسن إن شاء الله.

و أخيرا التوافق في نظري: أن نجلس جميعا، أو يجلس من فوضنا لهم من بين الأعضاء، دون شروط غير شرط المصلحة العامة، أما توافق الإملاءات فما هو مرة أخرى إلا ” كلام ليل كلميم تمحوه صباحات مقر حزب معلوم في الرباط” يظن أن كل المنتخبين هم على طراز العثماني.

هنا واد نون يا سادة .

تكتبه: لطيفة الوحداني (عضو مجلس جهة كلميم واد نون)

مشاركة الخبر مع أصدقائك

تعليق واحد

  1. Mourad Natibous: 2018/11/18 1

    لم ألمس في كلام الأخت أي لباقة أو حسن نية…كلامها كطوب تقذفه يمينا و شِمالا……هذا أسلوب آل الوحداني.

أكتب تعليقك