الرئيسية » سياسة ومجتمع » قضايا ومحاكم »

جماعة أباينو بكلميم تسترجع مرفقها السياحي بعد تنفيد حكم الإفراغ اليوم

تغيرت نيوز

استرجعت جماعة أباينو الترابية بإقليم كلميم، مرفقها السياحي المتكون من الحامة ومرافقها من يد شركة ترمال الصحراء بعد سنوات من سوء التسيير لهذه الأخيرة، وبعد نزاع قضائي حكم على الشركة المذكورة بالإفراغ مرتين. ويأتي تنفيذ الإفراغ اليوم الخميس 15 نونبر 2018 من طرف موظف بمصلحة الضبط بالمحكمة الابتدائية لكلميم بحضور قوات الدرك الملكي  بعد أن تم إبلاغ الشركة  قبل أيام.

جدير بالذكر أن تغيرت نيوز سبق وأن نشرت مقالا في الموضوع، تساءل فيه الكثيرون عن سر إيقاف تنفيد حكم الإفراغ في حق الشركة المستغلة لحامات أباينو والذي كانت الجماعة الترابية لأباينو إقليم كلميم قد باشرت إجراءاته سنة 2016، والسر حسب المتتبعين هو أنها توقفت بحكم قضائي من محكمة مراكش الإدارية والتي قضت فيما بعد، وبالضبط خلال نفس السنة  بعدم الاختصاص.

يُــذكر أن الصراع بين الجماعة والشركة بدأ بعدما امتنعت هذه الأخيرة عن أداء المبلغ الشهري للكراء  بدعوى تضررها من الفيضانات مما عجل بالمجلس إلى التوقيع على اتفاقية من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية خلال الشهر الأول من سنة 2016، بغية  استصلاح الحامات قصد إظهار حسن نيته في طي الملف.

وبعد المصادقة على الاتفاقية مباشرة، تفاجأ بكون الشركة رفعت دعوى ضد الجماعة تطالب بالتعويض، مما أدى بالجماعة إلى مباشرة إجراءات التقاضي حفاظا على المال العام والذي أصدرت بشأنه إدارية أكادير حكما بأداء الشركة ما مجموعه 200 مليون سنتيم وحكما آخر بنفس المحكمة يقضي بإفراغ الشركة من الملك العام وتنفيد الحكم بصفة استعجالية.

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك