الرئيسية » سياسة ومجتمع »

سيدي إفني … تقديم “كذبة” أمام الملك يدفع جمعويين إلى المطالبة بتدارك الأمر

تغيرت نيوز

طلب ممثلي التعاونية الحرفية بوطروش جماعة بوطروش إقليم سيدي إفني والي ولاية جهة كلميم واد نون وعامل إقليم سيدي إفني بالتدخل العاجل لتدارك “الكذبة” المقدمة للملك محمد السادس المتعلقة بنموذج مشروع تثمين زربية بوطروش الذي تم تقديمه أمام الملك بمدينة الداخلة  في إطار البرنامج المندمج للأقاليم الجنوبية ولا وجوده على أرض الواقع.

وأضاف المصدر في اتصال مع موقع تغيرت نيوز، أن خلال التقرير الذي قدمه ريس جهة كلميم واد نون بمدينة الداخلة أمام الملك تم تقديم مشروع تثمين زريبة بوطروش،  غير أن المشروع يوجد في التقرير فقط، ولا يوجد في الاتفاقيات، سواء اتفاقية البرنامج المندمج للصناعة التقليدية، أو البرنامج المندمج للسياحة القروية والطبيعية.

الأمر لدى المعنيين، يطرح أكثر من سؤال حول من له المصلحة من إقصاء المشروع، ولماذا تم تقديمه في التقرير أمام الملك محمد السادس إن لم يتم تفعيله في أرض الواقع. وتسال المعنيين عن من يتحمل مسؤولية الإقصاء، من سلطات إقليمية وجهوية ومجالس منتخبة، مطالبين والي الجهة المكلف بتدبير الجهة إلى تدارك الوضع قبل مراسلة الديوان الملكي.

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك