الرئيسية » سياسة ومجتمع »

دعوات إلى الاعتصام أم مقر المجلس الإقليمي لكلميم احتجاجا على الوعود الزائفة

 

سعيد أوليزيد: تِغِيرْتْ نْيُوزْ من كلميم

صبت ساكنة منطقة تزونت جماعة أمطضي إقليم كلميم جم غضبها على برنامج عمل المجلس الإقليمي لكلميم، والذي لم يتضمن حسب ادعائهم أي من الوعود التي وعد بها رئيس المجلس الاقليمي لكلميم ساكنة تزونت، مؤكدين أن دوار تزونت، يعد واحد من أفقر الدواوير بالجهة، نتيجة غياب للمرافق صحية ولا غياب طرق معبدة وانعدام مدارس تعليمية جيدة حيث تم تهميشه مند عقود.

وأضاف سكان المنطقة عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، أن التهميش وسياسة التهميش والإقصاء لا زالت مستمرة في عهد رئيس المجلس الإقليمي الحالي وأغلبيته، الذي استغل ساكنة المنطقة وأعطاهم الأمل، حيت وعدوا بأن المجلس سيكون حريصا على أن يتضمن برنامج فك العزلة بالعالم القروي، خاصة الطريق الرابطة بين دوار تزونت ومركز جماعة أمطضي، إلا أنه لا شيء تحقق من ذلك بعد أن غاب الطريق من برنامج عمل المجلس.

وكرد فعل استنكاري على اقصائه، أعلن مجموعة من شباب تزونت بدأ الاستعدادات لمعركة نضالية ستتوج بمعتصم أمام مقر المجلس الاقليمي مطالبين بحقهم في الطريق.

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك