الرئيسية » سياسة ومجتمع »

احتجاجات مرتقبة ضد “تماطل” شركة العمران بسيدي إفني وضد التلاعب “الخطير” بمستقبل الأسر

أعلنت جمعية إشراق للسكن الاقتصادي والاجتماعي سيدي إفني استعداد الجمعية للدخول في أشكال احتجاجية ونضالية ردا على تأخر  شركة العمران في تسليم الشقق المنجزة في إطار مشروع أناروز بسيدي إفني لفائدة المستفيدين الذين طال انتظاره،  وضد التلاعب “الخطير” بمستقبل مئات الأسر والتماطل الذي يتم نهجه تجاه منخرطي الجمعية وعموم ساكنة المدينة.

وحملت الجمعية المسؤولية الكاملة لشركة العمران في تأزيم الوضع الاجتماعي لبعض الأسر التي انهكتها مصاريف الكراء بالمدينة بسبب التأخر في تسليم الشقق، كما حملت في بيانها شركة العمران جزء من المسؤولية في ارتفاع السومة الكرائية بالمدينة بشكل صارخ نظرا للجوء أغلب المستفيدين من الشقق للكراء بمدينة سيدي إفني. ونددت بالتعاطي الغير مسؤول مع طلبات وملتمسات الجمعية من طرف ذات الشركة.

بيان الجمعية تتوفر تغيرت نيوز على نسخة منه، استنكر بشدة التأخر والمماطلة الغير المفهومة والغير مبررة في تسليم الشقق للمستفيدين. وطلب كافة الهيئات المدنية والسياسية والنقابية بالإقليم إلى تقديم كل أشكال الدعم والمؤازرة وتنسيق الجهود لمحاربة هذه الأشكال من التعاطي في تدبير شؤون المدينة، كما طلب الجهات الرسمية المسؤولة للتدخل العاجل قصد إيجاد حل جدري ونهائي لهذا الملف ضمانا للاستقرار الاجتماعي للمدينة.

وأضاف البيان إن جمعية إشراق أقدمت على إصدار البيان بعد استنفاذ كل وسائل التدخل القانونية من طلبات وملتمسات ودعوات متكررة لمسؤولي شركة العمران وللسطات الاقليمية من أجل تسليم الشقق، إلا أنه نتفاجأ بالتماطل والغموض في التعاطي مع هذا الملف مقابل التضحية بمصالح ومستقبل المدينة وساكنتها.

تغيرت نيوز من سيدي إفني

مشاركة الخبر مع أصدقائك

تعليق واحد

  1. لحسن: 2018/01/06 1

    حسبنا الله و نعم الوكيل

أكتب تعليقك