الرئيسية » ثقافة وفن » إعلام واتصال »

المجتمع النابوري والتحولات في زمن العولمة

%d9%85%d9%82%d8%b1-%d8%ac%d9%85%d8%a7%d8%b9%d8%a9-%d8%b3%d8%a8%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%a7%d8%a8%d9%88%d8%b1المجتمع النابوري (جماعة النابور إقليم سيدي إفني) كغيره من المجتمعات، أصبح متطورا، والتحولات التي عاشها في ظل العولمة باعتبارها عماد المجتمع النابوري وعن طريقها يعرف نوعا من التقدم والازدهار، حيث سهلت العولمة عملية التواصل بين المجتمع النابوري وباقي مجتمعات العالم، إذ قربت بين البلدان وأزالت الكثير من الحواجز ويتمثل ذلك في وسائل الاتصال الاجتماعي مثل الفيسبوك والتويتر، وفي هذا الإطار نرى أغلب الذين يريدون إيصال معلومة ما أو تسويق خبر يلجؤون لمثل هذه الوسائل، ومنهم رجال السياسة الذين يعمدون إلى نشر أفكارهم التي تكون غالبا إيجابية وفي صالح المجموعة، كما أن هذه الوسائل تقوم بوظائف خطيرة وحساسة، لأن أغلب الأفراد يتابعون ما يرد فيها من أخبار.

عمر المنضور: تغيرت نيوز من النابور

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك