الرئيسية » صحة وبيئة »

داء المينانجيت القاتل يستنفر المصالح الطبية بتيزنيت

تواصل المصالح الصحية بإقليم تزنيت، تقديم العلاجات الطبية لفائدة تلميذ يتابع دراسته بإحدى المؤسسات التعليمية الابتدائية بجماعة سيدي بوعبداللي، بعد أن أصيب بداء المينانجيت القاتل.

وأوضح مصدر le360، أن التلميذ ظهرت عليه أعراض مرض التهاب السحايا من ارتفاع لدرجة الحرارة وآلام حادة على مستوى الرأس، ما دفع بوالديه إلى مرافقته إلى المركز الصحي المحلي ومنه إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي الحسن الأول بتزنيت، لتلقي العلاجات الضرورية.

وصول المصاب إلى المركز الاستشفائي المذكور استنفر الأطقم الطبية العاملة به، حيث تم تقديم الإسعافات المطلوبة للطفل قبل أن يتم السماح له بالمغادرة، وفي اليوم الموالي حلت لجنة طبية بالمدرسة الابتدائية المعنية لتلقيح زملاء التلميذ وأساتذته وباقي الأطر الإدارية لتفادي انتشار الداء في أوساطهم.

جدير بالذكر أن وباء المينانجيت القاتل يقصد به التهاب في الأنسجة المحيطة بالدماغ والنخاع الشوكي المسماة بالسحايا، وغالبا ما يكون هذا الالتهاب نتيجة لعدوى فيروسية أو جرثومية، وفق ما أكده مصدر طبي لـle360.

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك