الرئيسية » صحة وبيئة »

حالة إنسانية لطفل في شهر العاشر بإقليم سيدي إفني تـُناشد المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

يعيش “عيسى”، طفل في شهره العاشر، معاناة صحية إنساني واجتماعية وأسرية صعبة، حيث تكالب عليه المرض منذ ولادته … ألم بجسده الضعيف، ضلا عن الوضعية التي يوجد عليها والديه، ليجعل حياتهم عسيرة وشاقة لا تستطيعون تحملها لوحدهم، خاصة ظروف الفقر والهشاشة.

تنحدر أسرة الطفل من جماعة تيوغزة إقليم سيدي افني، ويعاني هذا الطفل من مرض أدى الى انتفاخ بطنه كما توضح الصور التي تداولها رواد التواصل الاجتماعي، ما أحال جسده المتهالك أصلا من فرط شظف العيش وهموم الحياة الشاقة، إلى شبه شبح تكاد الأرض تضيق بها لولا فضل الله، ثم أمل أسرته من فضل المحسنين ..

ولا يستطيع الصغير التوقف عن البكاء من حدة الألم تماما، والديه لا يملكان ثمن العمل الجراحية المستعجلة والتي ستنهي ألمه ولو بشكل موقت … تكاليف العملية هي أربعة ملاين سنتيم.

ولمن يرغب في المتاجرة مع الله في هذا الشهر المبارك ومد يد العون إلى هذه العائلة الفقيرة  وطفلها المريض اليكم رقم هاتف والده للتواصل معه : 06.78.73.57.59

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك