الرئيسية » سياسة ومجتمع »

الوزير بن عبد القادر يطمئن الاتحاديين على مستقبلهم بجهة كلميم واد نون على المستوى القريب

تغيرت نيوز

طمئن الإتحادي محمد بن عبد القادر، وزير منتدب لدى رئيس الحكومة مكلفا بإصلاح الادارة والوظيفة العمومية، الاتحاديين بجهة كلميم واد نون على مستقبل الحزب على المستوى القريب في هذه الجهة، حيث كرر هذه العبارة ثلاث مرات خلال الملتقى الجهوي للمنتخبين والمنتخبات الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية لجهة كلميم واد نون تحت شعار “الوفاء للفكر ونضال الشهيد عمر بنجلون تحفير للمنظومة المحلية وضمان للشفافية والنزاهة والديمقراطية” أمس الأحد 23 دجنبر 2018 بكلميم.

ودعا محمد بن عبد القادر الاتحاديين في كلمة حماسية، بالمناسبة إلى تحويل الغضب إلى قوة للبناء والالتحام والتمسك بالأمل والثقة في الحزب وفي قيادته، فالاتحاد رقم أساسي في كل المعادلات السياسية. مضيفاً أن مسار الحزب فيه نجاحات واخفاقات مريرة ليس في هذه الجهة فحسب، بل في عدة جهات بالمملكة، مذكرا بحالة الكاتب الأول الأسبق للحزب عبد الرحيم بوعبيد الذي سقط في أكادير في بداية المسلسل الانتخابي، وأضاف أن المستقبل القريب محسوم من الآن وليس صدقة من أي جهة أو أن أحدهم “ضمس الكارطة”.

الملتقى الذي ترأسه وفد من المكتب السياسي، ضم كل من محمد بن عبد القادر الوزير المنتدب لدى رئاسة الحكومة المكلف بتحديث الادارة ومحمد العلمي رئيس الفريق الاتحادي بمجلس المستشارين، اعتبره البعض مؤشر عن عودة الدفيء إلى العلاقة بين القطب الاتحادي بجهة كلميم عبد الوهاب بلفقيه، وإدريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك