الرئيسية » سياسة ومجتمع »

المجلس الإقليمي يصادق إحداث مستشفى القرب بتافراوت في الأراضي الغابوية

تغيرت نيوز

صادق المجلس الاقليمي لتيزنيت بالإجماع، في إطار دورته العادية المنعقدة صباح اليوم الاثنين 10 شتنبر 2018، بالموافقة على طلب استخراج قطعة أرضية تبلغ مساحتها حوالي 4 هكتارات من الملك الغابوي لإحداث مستشفى القرب بتافراوت.

الدورة ترأسها عبد الله غازي رئيس المجلس الإقليمي، بحضور كل من عامل إقليم تيزنيت، وأغلبية أعضاء المجلس، ورؤساء المصالح الخارجية، ورؤساء الأقسام التابعين للكتابة العامة المدعوين، وأطر المجلس الإقليمي، وفعاليات مدنية وممثلي المنابر الاعلامية.

يأتي هذا حسب رئيس المجلس الإقليمي بعد استحالة توسعة المستشفى الحالي لعدم توفره على المساحة الكافية، حيث تم ربط إنجاز المستشفى بعدم توفر عقار تبلغ مساحته حوالي 4 هكتارات لاحتواء المشروع، وأمام ذلك، يقول غازي، أصبح من الضروري إيجاد وعاء عقاري بديل لاحتواء المشروع.

هذا، ونظرا للطبيعة الجبلية للمدينة وإحاطة الملك الغابوي لها، تم التنسيق مع المدير الإقليمي للمياه والغابات ومحاربة التصحر الذي أبدى تعاونه غير المشروط وقام بتكليف لجنة تابعة لإدارة المياه والغابات من أجل اختيار قطعة أرضية خالية من جميع التعرضات من أجل إنشاء هذا المرفق العمومي الذي سيخفف من معاناة الساكنة المجبرة على قطع مسافة أكثر من 100 كلم للوصول للمستشفى الإقليمي الحسن الأول بمدينة تيزنيت.

وبهذا الخصوص أفاد المدير الإقليمي للمياه والغابات بآن توفر مرفق المستشفى المحلي العمومي يكتسي صبغة المنفعة العامة حسب ظهير 1917 مما يجعل عملية استخراج القطعة الأرضية من الملك الغابوي وتفويتها لفائدة وزارة الصحة أمرا سهلا و ميسرا.

إلى ذلك وبعد المناقشة تم التركيز فيها على ضرورة بذل مزيد من الجهد لإقناع وزارة الصحة على دراسة إحداث مستشفى القرب لتافراوت انطلاقا من التوسيع العمودي للمستشفى الحالي لضمان عامل القرب لهذه المؤسسة الحيوية بالنسبة للساكنة المحلية، أو إيجاد قطعة أرضية ملائمة في حدود المدار الحضري لتافراوت .

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك