الرئيسية » سياسة ومجتمع »

أكثر شهر ونصف على توقيف مجلس جهة كلميم واد نون .. “يوليوز” أول دورة يشملها قرار الإلغاء

باتت الدورة العادية لشهر يوليوز 2018، أول دورة يشملها قرار الإلغاء بعد توقيف وزارة الداخلية، لجميع أعضاء مجلس جهة كلميم واد نون، مع تعيين لجنة خاصة لتصريف الأمور الجارية للمجلس خلال مدة ستة أشهر قابلة للتمديد لستة أشهر أخرى.

وكان من المرتقب أن يعقد مجلس جهة كلميم واد نون، دورته العادية لشهر يوليوز 2018، يوم أمس الاثنين 02 يوليوز 2018، كباقي مجالس الجهات الأخرى تطبيقا لأحكام القانون التنظيمي 111.14  المتعلق بالجهات، إلا أنها ألغيت  تنفيذا لهذا القرار.

ومرت 47 يوما تقريبا على صدور قرار توقيف مجلس جهة كلميم واد نون، ولا زال المتتبعون ينتظرون من والي كلميم، رئيس اللجنة المعينة لتصريف أمور الجهة، بأن يقدم حصيلة عمل اللجنة خلال هذه المدة.

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك