الرئيسية » سياسة ومجتمع »

برلمانية من الـPJD تتصدر العمل النيابي … وبرلمانيون بكلميم وادنون بحصيلة صفر

تِغِيرْتْ نْيُوزْ من كلميم

للمرة الثانية على التوالي تصدرت النائبة البرلمانية منينة مودن  عن حزب العدالة والتنمية،  قائمة البرلمانيين الأكثر  تفاعلا، وطرحا للأسئلة الرقابية على الحكومة داخل  مجلس النواب خلال الدورتين التشريعتين للمجلس.

وحسب معطيات الموقع الالكتروني لمجلس النواب فقد  تقدمت النائبة  منينة عن اللائحة الوطنية للمصباح بجهة كلميم وادنون على النساء بمجلس النواب عامة  وحلت  أولا، فيما حلت  ثانية بالترتيب على مستوى فريق العدالة والتنمية الذي تنتمي إليه  بحصيلة بلغت  280 سؤالا  منها 175 كتابيا و105 شفويا.

وعن مقارنتها ببرلماني جهة كلميم وادنون حل البرلماني محمد أبدرار عن  حزب الأصالة والمعاصرة من سيدي إفني  الذي التحق مؤخرا بمجلس النواب – حل  ثانيا ب حصيلة 128 سؤالا كتابيا و41 شفويا، تم حل ثالثا ضم الترتيب البرلماني مصطفى بيتاس عن حزب التجمع الوطني للأحرار –اللائحة الوطنية بـ43 سؤالا كتابيا ، و108 شفويا.

وتذيل الترتيب  ضمن برلماني  كلميم وادنون   كل من  الأستاذ الجامعي  عبد الودود خربوش عن حزب التجمع الوطني للأحرار ممثلا لمدينة كلميم بحصيلة 22 سؤالا كتابيا و25 شفويا متفوقا على  البرلماني الاشتراكي  ذات الدائرة محمد حبيب نازومي الذي تقدم بـ8  أسئلة كتابية وصفر شفوي، فيما تقدمت  مباركة الصفا عن حزب البام التي الولايتين التشريعيتين بـ1 سؤال كتابي و6 شفوي، ويتبعها البرلماني  عن دائرة إفني الملتحق مؤخرا بمجلس النواب بعد انتخابات جزئية،  مصطفى مشارك بحصيلة 6 أسئلة، أربعة منها كتابية. وحل أخبرا بحصيلة 1 واحد سؤال كتابي وصفر شفوي رشيد التامك عن إقليم آسا الزاك.

هذا وتعد الأسئلة الرقابية أحد أهم أدوار النائب البرلماني  بعد دوره الأساسي المتمثل في التشريع، والتي تجسد  عمله الميداني والتواصلي مع الساكنة والترافع على مطالبها بمسائلة الحكومة عبر المبادرات الرقابية.

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك