الرئيسية » سياسة ومجتمع »

تفاصيل اللقاء التواصلي لعامل إقليم سيدي إفني ورئيس الجعة مع المنتخبين

عقدت عمالة إقليم سيدي إفني بمقر العمالة يوم الاثنين (22 فبراير 2016)  لقاءا تواصليا خصصه عامل  الإقليم لإعلان برنامج التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالإقليم 2014/2017، حضره بالإضافة إلى رئيس المجلس الإقليمي، كل من  عبد الرحيم بوعيدة رئيس جهة كلميم واد نون ورؤساء الجماعات وأعضاء المجلس الإقليمي والجهوي وممثلي الصحافة والإعلام.

خلال العرض المقدم أمام الحاضرين، أكد رئيس الجماعات المحلية أنه في أفق وضع الاستراتيجية التنموية المندمجة واستجابة لملتمسات المنتخبين عقدت عدت لقاءات ومشاورات على مستوى الجماعات بحضور الهيات المنتخبة والمجتمع المدني تحت إشراف العامل في شهري  فبراير ومارس 2014، تم من خلالها حصر البرنامج التنموي الإقليمي، والمكون من 151 مشروع بقيمة إجمالية ناهزت مليار و200 مليون درهم، والموزعة حسب المحاور والقطاعات  الآتية:

aa

العامل أبرز أن هذه المشاريع تهم جميع جماعات الإقليم وأن إنجازها مرهون بالتعاون الجماعي والايجابي من كافة المتدخلين والفاعلين قصد تعبئة الموارد المالية والبشرية، وعقد وإبرام الاتفاقيات والشراكات اللازمة. وفي هذا الإطار أوضح عامل الإقليم أن السلطات الإقليمية عملت على إنجاز الاتفاقية الإطار بين المجلس الإقليمي ووزارة التجهيز والنقل بقيمة 40 مليار درهم، فيما يخص قطاع النقل والتجهيز، اتفاقية أخرى مع وزارة السكنى وتعمير المدينة بقيمة 10 مليون درهم.

في نفس الإطار أشار عامل الإقليم إلى أنه تم توقيع اتفاقية إطار لتأهيل مركز مير اللفت، وتجري مشاورات لإنجاز الاتفاقية الإطار لتأهيل مركز تيوغزة، مشيرا أيضا إلى أن مجموعة من المشاريع تم إدراجها ضمن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي،  كما يتم بالموازاة بحث عقد اتفاقية مع PNUD والحكومة اليابانية عن طريق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في مجال تشغيل الشباب في المجالات الخضراء (الاتفاقية خارج برنامج التعاون الياباني).

أثناء المناقشة عبر عامل الإقليم عن موقفه الرافض لإنشاء ميناء بسيدي بو الفضايل موضحا أنه أجرى اتصالات مع مصالح وزارة الداخلية، والتجهيز والنقل، وزارة الفلاحة والصيد البحري وعامل تزنيت مبررا موقفه بخطاب جلالة الملك الداعي إلى جهات متضامنة وليس جهات متنافسة تنافس شرس.

رئيس جهة كلميم واد نون أكد في مداخلته على الاستعداد التام للجهة للعمل بجدية مع الجميع بعيدا عن المزايدات السياسية والانتخابوية، موضحا أن مجلس الجهة مقبل على عقد اللقاءات التشاورية قصد وضع البرنامج التنموي الجهوي الذي سيمتد من2016 إلى 2021 والذي سيخصص له مبلغ 1141 مليون درهم.

وأبرز بوعيدة أن الاتفاقية التي تم توقيعها بالداخلة أمام أنظار الملك تتضمن مجموعة من المشاريع التنموية الخاصة بإقليم إفني، تم إعدادها من طرف المركز تحت إشراف صاحب الجلالة، حيث لم تذكر أثناء إلقاء كلمته أمام الملك، وهي لا علاقة لها ببرنامج الجهة الذي يتم التحضير له، والمشاريع تهم تطوير تربية الماعز5,80 مليون درهم، وتكثيف إنتاج العسل بـ3 مليون درهم، وتربية النحل بـ2 مليون درهم، وزراعة الزيتون بجماعة إبضر 12,50 مليون درهم، تحسين سلسلة النحل بـ3,50 مليون درهم، إضافة إلى بناء مستشفى إقليمي بإفني بـ160 مليون درهم، وإحداث مركز ثقافي بإفني بـ23 مليون درهم، ومحاربة زحف الرمال  بـ10,88 مليون درهم، كما أشار إلى أن جهة كلميم واد نون خصصت مبلغ 600 مليون درهم كمساهمة في الطريق السريع تزنيت العيون.

الحسين الراجي: تغيرت نيوز من سيدي إفني

مشاركة الخبر مع أصدقائك

أكتب تعليقك